التصنيفات
أبحاث التصميم

تصميم المراكز التجارية و المولات

تصميم المراكز التجارية و المولات

 اختيار موقع تصميم المول و المركز التجاري:

في مركز الأعمال، وفي أماكن قريبة من المحطات، والتقاطعات ووسائط النقل … إلخ.

وكما في الأحياء القديمة للأعمال نضع أمكنة قليلة لمواقف السيارات، فإن المراكز التجارية غالبًا ما توضع على أطراف المدينة، وفي تقاطع الطرق ((مراكز التسوق في الولايات المتحدة الأمريكية)).

ابعاد اماكن العرض
ابعاد اماكن العرض

وفي الأيام الحاضرة فإن الزبائن يشترون بضائعهم بالسيارة، ويحسب في الولايات المتحدة على الأقل مكان لموقف سيارة لكل 300 إلى 400 نسمة ولتجديد من 3 إلى 4 في اليوم، أو نسبة من المساحة في الواجهات الزجاجية تبعًا إلى عدد أماكن وقوف السيارات تساوي إلى 2,5/ 1، وذلك عندما تنظم أمكنة قليلة، أو أمكنة سيارات مغلقة، أو جراج في الأعلى … إلخ.

نفصل حركة المشاة عن العربات وتسليم البضائع، وفي المراكز التجارية تحدث طرق مشاة قصيرة ومحمية من الشمي والمطر بين موقف السيارات والمتاجر، وتربط مواقف الباصات واحتماليًا السكك الحديدية أو المترو، بأرصفة أو بمداخل مباشرة إلى المركز التجاري.

ابعاد سلة التسوق
ابعاد سلة التسوق

وتحتوي المتاجر الكبرى صالات مداولة وعرض، ومطاعم ومقاهي، وحدائق أطفال، ومصارف، ومكاتب بريد، ووكالات سفر، وصالات سينما، وملاهي، وأماكن خضراء …. إلخ، وعدة متاجر صغيرة معزولة للثياب تتجمع غالبًا حول المراكز التجارية.

يبدأ المشروع بتقسيم الأرض إلى مساحة مبنية، وأخرى للساحات، وطبقًا لتعليمات تخطيط المدن  ص 273، 274، ومن ثم بالنسبة للمساحة المبنية لصالات البيع، وصالات الاستثمار والممرات …. إلخ، وتوضع صالات البيع مباشرةً الواحدة فوق الأخرى، وقريبة قدر الإمكان من طابق المدخل، ومن الأفضل إنشاء طابق إضافي من إنشاء صالات البيع تحت الأرض، وتستعمل الطوابق العلوية للمستودعات، وصالات الموظفين، وفي الطابق الأخير للإدارة.

اشكال تصميم المحلات في المراكز التجارية
اشكال تصميم المحلات في المراكز التجارية

ارتفاع الطوابق في تصميم المولات:

في الطابق الأرض: 4,5 – 5 م، وفي الطوابق العلوية: من 3,75 – 4,5 م، وفي الطابق الأخير: 3,00 – 4,00 م.

الساحات التي تقدم الإضاءة عمومًا ليست مطلوبة، والقاعات الكبيرة تشمل طابقين مع إنارة طبيعية تعطي شعورًا مستحبًا للجو المحيط، والنوافذ المرتفعة فوق الرفوف تعطي ضوء النهار الذي يخترق العمق  ص 119 (10)، واحتماليًا بترتيب على تراجعات السقف  ص 115 (5) إلى (8).

أحجام وأبعاد الأعمدة تحدد الأثاث الوظيفي، والمفروشات التي تحتويها تكون مساوية إلى 60 × 200 سم من أجل الخدمات العامة  (2).

تصميم ادراج مراكز تجارية
تصميم ادراج مراكز تجارية

ووضعها بزاوية قائمة تعطي ممرات داخلية بعرض 80 سم تكفي على العموم من أجل الخدمة  (3) a، وممرات عرضانية من 60 سم تقدم عناصر بـ 0,6 × 1,4 متر، وارتفاع الطاولات موحد ويساوي إلى 85 سم، والخزانات بـ 1,5 م، وبأعماق من 50 – 70 سم، وبارتفاع الطاولات بـ 90 سم يستتبع ارتفاع خزانات بـ 2,00 – 2,30 م  (4) هما ندرين أكثر.

الأعمدة ذات الأبعاد 60 × 60 سم ((عرض الخزائن الجدارية)) وفرجة بين الوحدة المتكررة من 2,00 م، تغطي فراغات بين المحاور من 6,60 إلى 8,60، 10,000 م.

تصميم فضاء مركز تجاري
تصميم فضاء مركز تجاري

يتعلق عدد وعرض الأدراج الموضحة في تعليمات تخطيط المدن بالمداخل والمخارج، وبعد حذف 33% من المساحة من أجل الرفوف والطاولات، يحسب 15 شخص من أجل مساحة 10 م2 باقية وذلك تبعًا لنظام تخطيط المدن في هامبورغ، ومن أجل عرض الأبواب:

حتى 500 شخص: 1 م من أجل 120 شخص.

حتى 1000 شخص: 1 م من أجل 150 شخص.

فوق 1000 شخص: 1 م من أجل 200 شخص.

عرض الممرات والأبواب  إلى 1,50 م.

تعليمات مدن اوروبا لتصميم المراكز التجارية:

من أجل كل 100 م2 أو كسور إلى 100 م2 من مساحة الأرض = 30 سم من الممر الحر للباب، ولكن  مخرجين من  1,6 م من العرض، ومن أجل الأبواب الصفّاقة  1,5 م لكل 50 م من العمق،  لمخرج واحد من كل نقطة من الطابق الأرضي بمسافة 25 م، ونقاط الغرف التي ليس لها مخرج إلا في اتجاه واحد يجب ألا تبعد أكثر من 15 م عن الباب  (4)، كما ولا تترك حركة المخارج تزعج أو تمس حركة الدرج بطريقة متعاكسة مع حركة تسليم البضائع  (3).

تصميم قسم الطعام في مول
تصميم قسم الطعام في مول

المخارج دون أبواب صفّاقة والتي تشكل موزعًا هي أكثر ملائمة:

4000 شاغل في الساعة = 1,25 م من عرض الدرج.

6000 شاغل في الساعة = 1,45 م من عرض الدرج.

8000 شاغل في الساعة = 2,00 م من عرض الدرج.

والأدراج التي يزي عرضها عن 2,00 م يجب أن تحتوي على درابزين إضافي، وعلى الزبائن أن يستخدموا الأدراج الآلية التي تعمل بشكل دائم، والمصاعد تخدم فقط الحركة السريعة نحو هدف محدد، وعدد الزبائن في طوابق البيع يتراوح بين 45 شخص/ ساعة/ 100 م2 و80 شخص/ساعة/100 م2.

عدد الأشخاص الذين تتم حركتهم منذ الطابق الأرض = الكثافة × ارتفاع الطابق × عدد الطوابق، حيث يستعمل 80% منهم الأدراج الآلية، و20% المصاعد، وهذه النتيجة مقسمة بسعة طاقة الرفع المختارة لاستيعاب العدد اللازم لهذه الأجهزة.

من الحكمة ترتيب المصاعد بمجموعة، وعلى مرمى النظر منذ المدخل وذلك في المنشآت الصغيرة، وفي مقابل جدار المواجهة، وفي المنشآت الكبيرة في وسط المبنى وعلى بعد حوالي 50 م عن كافة نقاط البيع، ومقصورات المصاعد تتسع  إلى 20 شخص إنما غير صغيرة جدًا، وبوجود صبي للمصعد.

تفتح الأبواب نحو الوسط، وتجهز المصاعد بمجموعة واحدة ((  إلى 6 مصاعد)) وعندما تكون واقعة في منتصف المتجر، فاحتماليًا توضع ظهرًا إلى ظهر أو بتنظيم الأدراج الآلية والمصاعد  (6).

تصميم ممرات الحركة في المولات
تصميم ممرات الحركة في المولات

الأدراج الآلية في المراكز التجارية:

تكون ضرورية عندما يجب نقل حوالي 2000 شخص/ساعة، ويلحظ أحداث أدراج ميكانيكية تتعاقب صعودًا من طابق لآخر، وأخرى في الاتجاه النازل، وتوضع في وسط المبنى وبشكل مرئي منذ المداخل، وبميل ، والطول، والسرعة، والاستطاعة  ص 133، وتسليم البضائع المشتراة إلى كونتوارات اللف قريبة قدر الإمكان من موقف السيارات في الطابق أو في مبنى الكراجات.

– نلحظ حانة صغيرة مع مطبخ واتصال شخصي مباشر مع المستودعات في القبو.

الغرف الملحقة: دورات المياه، المقصورات الهاتفية، حجرات الملابس ومغاسل المستخدمين غالبًا في طوابق مسروقة ((بارتفاع 2,2 م لكل منها))  (7.

تسليم البضائع في المولات : يجب أن يتم خارج حركة الزبائن، وغالبًا في ساحات التسليم أو مرتقبات التسليم في طابق تحت الأرض ((في حالة نقص المكان، مصعد للسيارات))  انظر صفحة 271، أو التسليم في مبنى منفصل ومتصل بالمتجر بناقلات أوتوماتيكية وأنفاق أو جسور  (7)، وفي حالة استحالة التوقف على الشارع من أجل التسليم فإيجاد دروب لموقف أو ساحات لتوقف السيارات  (8).

توضع المخزونات إما في طابق، أو مباشرةً فوق طابق المبيع الأخير، أو في كل طابق وفي جزء منفصل منه أو في أنصاف طوابق واقعة بين طوابق البيع  ص 272 (7).

مخطط مركز تجاري
مخطط مركز تجاري

تنقل البضائع بالعربات، أو بالروافع، وبالروافع اللولبية، والنقالات على أبسطة، وعلى شكل قادوس، ونقالات بميل، وبمزالق لولبية …. إلخ، ومن العادة أنه تستخدم في المخازن الكبرى واجهات للعرض، مع عناصر داخلية قابلة للعزل، والأبعاد  275، 276، كما أن المدخل الملائم للبضائع المعروضة دون ضياع هام في المساحة الواقعة في الخلف، يكون أساسيًا من أجل شكل الواجهات  ص 272 (11) – (14).

من أجل المستخدمين للمراكز التجارية :

فمدخل منفصل عن ذلك للزبائن، وعند الاقتضاء فمشترك مع مكان تسليم البضاعة، والأدراج نظيفة مع اتصال بغرفة الملابس، ومن أجل الأخيرة: 0,4 – 0,5 م2/شخص، وصالات المستخدمين تحت الأرض، أو في طابق من الطوابق العلوية.

على سبيل الإشارة نعطي بعض الشواهد لتعليمات الشرطة الألمانية فيما يخص إنشاء وتجميع المخازن الكبيرة ودور التجارة ((من18/12/1931))، وتطبق هذه التعليمات على المخازن الكبيرة، ودور التجارة  1200 م2 من المساحة، ولها أكثر من طابقين.

يميز المرسوم: صالات للبيع، وصالات للمستخدمين، وغرف أخرى ((غرفة الآلات، المسخن، … إلخ))، ارتفاع المباني: حسب منطقة تنظيم المدينة، وبشكل عام 4 إلى  5 طوابق، ومن أجل عدد أكبر من الطوابق فهناك شروط خاصة.

لا تعتبر الأسطحة والقبو من تعداد الطوابق، والأقبية العميقة غير مقبولة إلا في المنشآت التقنية والمستودعات، كما أن اتصالهم المباشر مع الطوابق الأخرى عن طريق أبواب، ومصاعد، ومزالق … إلخ هو ممنوع، وتوضع فواصل مقاومة للنار في كل الطوابق، وتقبل بعض الفتحات فقط بشكل استثنائي، كما أن هيكل البناء مقاوم للنار، ويلحظ تقسيم ثان للمساحات المستخدمة في الطوابق التي تزيد عن 2500 م2 بتجمعات مقاومة للحريق، والتباعد بين الجدران الكاسرة للنار  إلى 50 م والفتحات في هذه الجدران  2,5 م من العرض والارتفاع، وتغلق بأبواب مقاومة للنار، والارتفاع المتغير بين صالات البيع  إلى ثلاث درجات وتتركب من مرتقبات ذات ميل   .

من أجل الفسحات المجتازة عدة طوابق: مع صالات البيع المتصلة معها جانبيًا فيؤخذ مساحة مقبولة للمجموعة  5000 م2، وتكون دعامات الممرات المغلفة مقاومة للنار.

تصميم ناطحة سحاب
تصميم ناطحة سحاب

ارتفاع الفناء ((الباحة)) التي تقدم الضوء  إلى مرة ونصف من العرض، إلى 3 م من المسافة، ومبتلع الدخان يوجه من الطابق الأرضي وبحجم  إلى 5% من الأرضية، ولا يسمح في الجدران بأية فتحة بين ممرات المشاة أو السيارات وصالات المخزن، كما يقبل في هذا الوقت أبواب مقاومة للنار عندما لا تنقص من العرض الضروري للخروج، والحواجز الزجاجية المغطية للفناء ليس لها اعتبارًا في برلين كمساحات مبنية وحتى عمق 6 م من الواجهة، وعندما يتبقى جانب حر من الفناء هذا، ومن أجل مساحة الفناء  100 م2 من أجل  10 م من الحد الأدنى للأبعاد، الارتفاع المغطى فوق الفناء الحر  4 م.

المستودعات وصالات العرض في المراكز التجارية

تقسيم أماكن الفحم والورشات من وجهة نظر الحريق إلى أقسام  إلى 800 م2، وفي الأقبية  إلى 500 م2.

المداخل والمخارج للمراكز التجارية

في الأبنية التي يزيد عن 15000 م2 من المساحة المستخدمة، تجهز كافة الباحات الضرورية التي يتم بلوغها بالسيارات، بمداخل ومخارج بعيدة عن بعضها، وتكون هذه المداخل أو الممرات بعرض أو ارتفاع  3,5 م.

العرض المهيأ للأرض بين واقية الجدران، وحافة الرصيف  2,3 م، و25 سم فوق الأرض  2,5 م، وإذا كانت مخارج الزبائن تقود إلى الفناء، فيلحظ أحداث رصيف  80 سم من العرض.

مسافة كل نقطة بالنسبة للمدخل ……………………..  25 م. منافذ للأدراج، ومخارج، وممرات رئيسية من أجل المشترين، بعرض …………………………  2 م. في الطابق الأرضي، يوجد على الأقل مخرجين على الشارع، أو الفناء، وهذا الأخير له مخرج أكيد على الشارع، ولا تعد المخارج على الفناء إلا عندما يكون لها مداخل أو ممرات على الأقل 4 م، أو ممران على الأقل كل واحد منهما بعرض 3,5 م. عرض المخرج ………………………………  1,5 م، وفي القبو …………………………………  1,1 م.

تفتح أبواب الخروج نحو الخارج، مع مقبض بارتفاع 1,5 م عن سطح الأرض من أجل الفتح من الداخل، ولا توجد أبواب جرارة، كما لا تعتبر الأبواب الدوارة كأبواب، كما يجب ألا تزعج أبواب المخرج المفروضة، ويجب أن تفتح بمقبض على كامل عرضها. إن العرض الكلي الحر للأبواب المستحقة من أجل التفريغ للطابق الأرضي يجب أن تكون على الأقل 30 سم من أجل كل 100 م2 أو جزء من 100 م2.

وفي الطوابق العليا يكون عرض الدرج أكبر من عرض الأبواب، وكل مخرج يجب أن يكون له 1 م، بقياس العرض الحر بين درفات الباب المفتوحة.

الأدراج و السلالم للمراكز التجارية :

يجب أن تكون في مقابل الجدران الخارجية مع مخرج إلى الخارج، وفي كل نقطة من الطوابق العلوية يجب أن نتمكن من الوصول إلى بيتي درج حيث يبعد أقربهما إلى هذه النقطة على الأكثر 25 م، وأجزاء المبنى حيث الأدراج التي لا يكون بلوغها سهلًا إلا من اتجاه واحد، يجب ألا تكون بعيدة أكثر من 15 م عن الدرج، وعرض شاحط الدرج والميدات ضمن 1,5 و2 م، والصعود  إلى 17/28 سم. وعرض الدرجة على الأقل 23 سم في المكان الأكثر ضيقًا في الأدراج الدوارة، ويحسب 30 سم من العرض الحر للدرج لكل 100 م2 من المساحة إنما من أجل طابق واحد  1,5 م، ومن أجل طابقين  1,6 م، ومن أجل ثلاث طوابق  1,7 م، ومن أجل المباني بـ 6 طوابق مع تجهيزات الرش ضد الحريق، يتوجب أدراج للنجاة تحت شكل درج من الحديد من جانب الفناء، أو في داخل المبنى. ومداخل هذه الأخيرة يجب ألا تقود إلا إلى أماكن مفتوحة أو شرفات على الأقل وبطول 4 م وعمق 3 م.

يجب أن يكون لأدراج المستخدمين على الأقل عرض 1,2 م حتى 200 مستخدم، ومن أجل الأدراج التي تقود إلى الغرف تحت الأرض، والشبيهة بمخازن البيع، فحساب عرض الدرج 20 سم لكل 100 م2 من مساحة الأرض.

يجب أن تكون أبواب بيوت الدرج غير قابلة للاحتراق، ويقبل بزجاج مناسب بـ 0,8 م من الارتفاع.

مساحة التزجيج: في الطوابق العلوية  إلى 2,00 م2، حوالي  نوافذ كافة الغرف حيث يعمل المستخدمون، ويجب أن نتمكن من فتحها بدرفات على الأقل بعرض 60 سم وارتفاع 1,6 م، وارتفاع مساند النوافذ للطابق  إلى 1 م.

الحواجز في المراكز التجارية : بين الغرف حيث يعمل المستخدمون أيضًا، وبين تلك والمستودعات  الصغيرة للمواد القابلة للاحتراق بصعوبة، يجب أن تكون غير قابلة للاحتراق، ومن أجل الحواجز بين المكاتب، فقواطع خشبية تكفي، واحتمال أن تكون زجاجية.

يجب أن تكون واجهات العرض الكائنة على الجوانب أو عند المخارج، مفصولة عن صالة البيع بحواجز مانعة للاحتراق، وإذا امتدت واجهات العرض هذه إلى طابقين، فيجب أن تفصل عن الطابق العلوب بحواجز مانعة للاحتراق تمامًا.

يعتبر تأثير واجهة العرض رئيسيًا من أجل مردودها، وحتى نتوخى هذه القيمة يجب ألا يكون زجاجها عاكسًا أو مبهرًا، وألا تكون هذه الواجهة منخفضة جدًا، ودون هذه الملاحظات فإنها تصبح دون قيمة، لأن المارة لا يمكنهم أن يروا الأشياء المعروضة إلا بصعوبة كبيرة واستعداد جيد.

على العكس، فالواجهات المضاءة جيدًا ودون انعكاسات على حافة الرصيف المعتم تقدم نتيجة إعلانية أكيدة.

وفي الشوارع الضيقة يجب ألا تكون الواجهات التي لا يمكنها البروز عميقة جدًا، حتى يسقط ضوء النهار مباشرةً على العمق، ومرتفعة أكثر من عيون المشاهد المتوسط  (1) و (2).

تقدم مظلات الأبواب نتيجة أكثر قوة أيضًا  (3) و (6) كما في السقوف المائلة التي تسقط الظل على الرصيف، والنوافذ الكائنة في الأعلى، بالتالي تؤمن إنارة ممتازة إلى داخل المخزن ومن الواجهة، حيث الإنارة من العمق تجنب تقريبًا كل انعكاس  (3) –  (5) يتم التوصل إلى تأثير خداعي تام، بمجموعة من الزجاج المسماة طريقة (5).

الإضاءة في الطابق تحت الأرض من أسفل الواجهات تتم بالأفضلية من بلاطات زجاجية بالشكل الموشوري على الرصيف، وقاعدة النوافذ  (6) و (3).

اعداد المخازن و المحلات في المراكز التجارية

يجب أن يكون المخزن كما الواجهة مهيأ بطريقة تجعله قدر الإمكان أكثر غزارة بالزبائن، ويتعلق المكان المخصص للبائعين، والمشترين، بطبيعة السلع وبعدد الزبائن، ويجب التوصل إلى بيع بالمفرق سريع ومنسجم أو نجد حديثًا تنظيمات في المتاجر الكبيرة، حيث تمكن المعماريون من الاستخدام الجيد للخبرات السابقة، مخازن وحدة المطاعم السويدية  (10) و (11)، وأولئك لعربات الترام ((الحافلات)) المصنوعة في برلين (13) و (14).

وضعيات خاصة للحماية ضد الحريق في تصميم المولات

أبواب تقفل آليًا عندما تصل درجة الحرارة إلى 68 م، ونفس الشيء بالنسبة للسدادات على بيوت المصاعد، وآبار التهوية، وفي الأماكن التي تقطع م=طابق ما، كما توضع قواطع متحركة، ومنبهات آلية للحريق، وخراطيم للرش ((Sprinkler))، صاعدة في قنوات مياه خاصة، كما توجد مراكز حريق مشغولة ليلًا ونهارًا تسمح بمراقبة كل هذه المجموعة. المسافة بين خراطيم الرش = 3 أمتار، ويكون التوصيل إلى مجرى ماء المدينة، وإلى خزانات خاصة للهواء المضغوط، ويقدم كل خرطوم حماية برشه 9 م2 من مساحة الأرض، وعندما يرفع السبربنكلر فإن مساعدات التأمينات تنخفض في بعض الأحيان 60% يلحظ إيجاد مراكز ماء، ومنبهات للحريق مشتركة مع الإطفائيين، وبالنسبة للأماكن التي تتجاوز الأكثر من 10000 م2 يجب إضافة أجهزة تنبيه داخلي وجهاز إنذار.

مراجل التدفئة المركزية للمراكز التجارية:

تستوجب أسقف وجدران مقاومة للنار، مع طريقين مميزين يسمحان لمراقب الأجهزة من الهرب في حال الحريق.

تكون التدفئة بالماء الساخن من أجل المنشآت الصغيرة، أما من أجل تجديد الهواء، فالتهوية من النوافذ تكفي.

أما من أجل المنشآت الكبيرة جدًا، فالتدفئة بالهواء الساخن مع تهوية شديدة.

الحرارة المفضلة في صالات البيع …………… 18  – 20 .

الحرارة المفضلة في الغرف الملحقة …………………. 15 .

الحرارة المفضلة في المستودعات والأقبية …….. 5  – 10 .

الأعداد

يجب أن يهيأ المتجر، والواجهة بطريقة تسمح بسير وتقف العدد الأكبر الممكن من الزبائن. كما أن المكان المخصص للبائعين والمشترين على حد سواء، يتعلق بطبيعة السلع، وبعدد الزبائن، بحيث تصل إلى بيع بالفرق سريع ومنسجم، وهناك تنظيمات حديثة في المتاجر الكبيرة حيث تمكن المعماريون من الاستخدام الجيد للخبرات السابقة كمتاجر وحدة المطاعم السويدية  (1) و (4)، وتلك لعربات الترام المصنوعة في برلين  (5) و (6).

تختلف وضعية المتاجر وأمكنتها حسب الفروع، والمعينة من قبل الزبائن ((والأحد الأدنى من الاهتمام الشعبي.

مخزن واحد للأغذية والأشياء المختلفة من أجل 200 – 300 ساكن.

جزار وخباز من أجل 600 – 1000 ساكن.

حلاق من أجل 1000 – 1500 ساكن.

متجر عقاقير (عطار) وخردوات من أجل 3000 – 5000 ساكن.

صيدلية من أجل 5000 – 100000 ساكن.

وعلى العموم يحسب متجر واحد لكل 120 ساكن.

من المفضل أن يكون موقع المتجر من الجانب الظليل من الشارع، حيث العدد الكبير من المارة، وشكل المتاجر التي تقع على الأرصفة، واللافتة، والحماية ضد المطر، …. إلخ  273 (2) و (6)، جميعها يجب أن تشد نظر المشتري. وللمتاجر على الزاوية أفضلية 30% عن البقية، وتختلف اليوم الواجهات حسب طبيعة البضاعة ((الواجهات لا تكون نفسها من أجل متجر دباغة الجلود، ومن أجل جزار أو بائع مجوهرات))، ففي المتاجر الكبيرة يفضل في هذا الوقت عمل واجهات موحدة الشكل مع محتوى متغير.

تتعلق أبعاد الواجهات بالشروط المحلية، وتختلف كثيرًا في الإنشاءات الحديثة، وهناك إحصائية تمت على 50 متجرًا كبيرًا أعطت القيم الوسطية التالية:

المخابز في المراكز التجارية

تغطي الصناعة اليدوية 85% من البيع بالمفرق، والصناعة في المعمل 15% الباقية من الاحتياجات المنزلية من الخبز والمعجنات، ويهوى الخبز عمومًا بشكل جيد وخاصةً للبضاعة الطازجة   (4).

يجب أن تكون درجة الحرارة والرطوبة للغرفة مضبوطة، وتكون الجدران والأسقف من مواد مسامية دون إكساء أو مواد عازلة.

يتجنب تكاثف بخار الماء على الواجهات الزجاجية   275.

محلات الفواكه والخضار في المراكز التجارية

تحفظ الخضار الطازجة بمنأى من الحرارة إنما ليس بتبريدها، وحتى تكون بذلك قاسية أو جاهزة للطبخ، كما وتحفظ البطاطا في غرفة مظلمة، والجزر واللفت، والشمندر في الرمل، ويتم تخزين الفواكه في غرف معتمة ذات هواء بارد من +1  إلى +5  مع رطوبة من 85 – 95%، وتستخدم الثلاجات من أجل الضائع المثلجة، ويجب أن تكون الجدران عمومًا قابلة للغسل، والبضائع المعروضة للبيع توضع عادةً في مواد حفظ وحمل تصلح لتسليمها ((سلال، سلال من قصب، صناديق … إلخ)) ويحدث تحت الحواجز الشبكية الموضوعة فوقها أحواض للأقذار التي تسقط منها.

تشترك المحلات التجارية للخضار والفواكه غالبًا مع محلات الزهور.

محلات الألبان في المراكز التجارية

بما أن الحليب هو المنتج الأكثر أهمية في هذا المجال، ففي ألمانيا يوجد (قانون على الحليب) وحسب هذا القانون يجب أن يتواجد محل الألبان في الطابق الأرضي، كما يملك مساحة في الأرضية العلوية أو ما يعادل 12 م2، وجدران مغطاة بإكساء قابل للغسيل (بلاط أو دهان زيتي) على ارتفاع لا يقل عن 2,50 م، كما له مداخل خارجية مع غرف ملحقة (من أجل غسيل الصفائح والأدوات بالماء الحار والبارد) تنفذ مباشرةً في صالة البيع.

دكاكين الأسماك في المولات

تفسد الأسماك بسرعة، لذلك يقتضي حفظها باردة، وتكون الأسماك المدخنة على عكس الأسماك الطازجة مخزنة بشكل جاف.

للبضاعة رائحة قوية، فيجب بالتالي أن تحتوي المتاجر هذه على مدخل خاصة أو مغلقة بواسطة ستائر.

الجدران والأرضية قابلة للغسيل.

تؤخذ بعين الاعتبار حركة تسليم البضائع.

احتمال وجود أحواض لتربية السمك (لعمل الدعاية البصرية).

القصاب في المراكز التجارية

العمليات:

1- تسليم البضائع.

2- الذبح.

3- التقسيم.

4- التحضير.

5- الوضع في الغرف الباردة.

6- البيع   (5).

التجهيزات توضع بشكل مفيد على منبسط واحتماليًا مع سكة أحادية وملفاف، لأن أنصاف الخنازير أو أرباع البقر تزن من 150 إلى 200 كغ، وتشكل صالة التحضير والغرفة الباردة 1,5 إلى 2 مرة من أبعاد المتجر، وتكون الجدران قابلة للغسيل ومن التباليط، موزاييك …. إلخ.

مساحة مكان العرض والبيع من المرمر، والزجاج، والسيراميك، ومن أجل شد انتباه الزبون، فواجهة العرض المبردة بين المتجر والغرفة الباردة مع احتمال كنتوار مبرد.

الطرائد والدواجن

تكون هذه المتاجر غالبًا متحدة مع دكاكين بيع الأسماك، وعادةً لا يؤخذ مخزن لها، لأن احتياجاتها يومية، ويحدث في صالات العمل آلات لنتف الريش ومجارف للحم الطرائد، والدواجن حساسة للروائح، لذلك يجب أن تكون مخزونة بشكل منفصل في المتجر والغرفة الباردة.

مساحة مكان البضاعة المعروضة والجدران: من المرمر، تباليط موزاييك، مواد بلاستيكية، والكونتوارات واسعة كفاية مع وجود واجهة عرض مبردة.

متاجر الخدمة الذاتية

هي عمومًا متاجر المواد الغذائية، ولا يفيد المستخدم هنا إلا للإرشاد أو المساعدة أو التحضير، وعند الافتضاء فللتخديم السريع الخاص باللحوم والألبان أو ما يتعلق بهما؛ لذلك يحسب 5 – 8 مستخدمين لكل 60 – 80 م2 من المساحة؛ هذه المتاجر عادةً أكثر اتساعًا من المتاجر العادية، إذ يعرض فيها من مرتين إلى ثلاث مرات أكثر من البضائع، تحت ارتفاع بسيط جدًا، ويحتفظ بـ 55 – 60% من المساحة للممرات، ومعظم البضائع تكون مغلّفة أو محزمة، وتكون مرئية بشكل واضح على هيئة ((عائلات)).

يحافظ على خط السير   (1) بعرض 1,3 – 1,6 م، ويجب أن يبدأ بالمرور أمام السلام أو عربات الحمولة، وينتهي أمام الصناديق ومراكز التغليف، يتم إملاء وإعادة الخزائن والأدراج قدر الإمكان خارج أوقات استقبال الزبائن، أو بممرات خاصة للإملاء   (2).

يجب أن يكون الأثاث المعزول (الرفوف) بارتفاع 1,30 – 1,40 م، بطريقة يكون فيها الفراغ مرتبًا بشكل جيد، والرفوف على الجدران يجب أن يكون لها ارتفاع يسمح بتناولها باليد والوصول إلى كل المنتجات (رفوف علوية 1,65، رفوف سفلية 0,3 م أعلى من الأرض)، وتكون أطباق الفاكهة   (5) ذات أشكال مفيدة.

يجب أن تتمكن صناديق المحاسبة من مراقبة البضاعة بشكل جيد (مختلفة حسب النموذج)، وتتطلب طاولة صغيرة من أجل وضع البضائع المختارة، وصندوق مسجل، ومركز ثقب مع ورق تغليف، وسهولة بإعادة السلال أو العربات إلى المدخل   (8).

يحسب لكل 100 م2 من مساحة المتجر، 50 – 100 سلة و10 عربات، ومن أجل 200 م2 من مساحة المتجر يحسب 150 – 200 سلة و30 عربة.

الصيدليات في المراكز التجارية:

يكون الحد الأدنى من التجهيزات والالتزامات من أجل المنشآت والمواقع محددة في ((مرسوم استثمار الصيدليات)) ABO، في مختلف البلدان الألمانية، ويتم تقسيم الصيدلية حسب المجالات الفنية، الألو باثبا  والمعالجة المثلبة ، ويتطلب قسم الوصفات الطبية، واستقبال الزبائن مقاعد للانتظار، وفي الصيدلية يجب على خزائن السموم والمخدرات أن تتجاوب مع التعليمات (((جدول B))، و((السموم))).

يجب أن تكون السموم والمخدرات موصدة بشكل مضاعف، وقسم الوصفات الطبية هو مركز العمل الأكثر أهمية، بحيث لا يكون مزعجًا، كما يملك رؤية جيدة على مجموع الصيدلية. وتكون الغرف الملحقة وغرف العمل على الأقل ضعف الصيدلية، كما لا يجب أن يكون لقبو الأدوية مشاركة مع بقية الأقبية، ويحفظ الكحول، والأثير، والفوسفور … إلخ بشكل منفصل في أقفاص أو أقبية مع باب حديدي، وصالة المواد والأعشاب الطبية يجب أن تكون مشتركة مع صالة الجرار وصالة الطرود.

تقسم المخابر تبعًا لالتزامات العمل، فهناك مخابر من أجل البرشامات، والمضغوطات، ومخابر للمستحضرات الطبية الجاهزة، ومخابر للبحث، ومخابر معقمة، ومغسل …. إلخ، وكلها مهواة بشكل جيد مع أسقف غير قابلة للاحتراق، وإكساءات من القش، وأرضية غير حساسة للحموض، ومساحات جدارية قابلة للغسل، وعادةً تستخدم صالة الحراسة الليلية في النهار كمكتب، وكونتوار للبيع الليلي، يكون محميًا ضمن قفص مع إعلان مضاء وجرس ليلي.

متاجر الأقمشة في المولات:

هذه المتاجر غالبًا ما تكون ملحقة بمحلات الألبسة الجاهزة، ومخازن البياضات وأقسام الخياطة، وصناعة الملابس المنسوجة، وتجارة الأقمشة … إلخ، وتوضع الأصناف المختلفة بطريقة تقع تحت عين الناظر، ويستفاد من ضوء النهار من أجل فحص الألوان، ولا تؤخذ رفوف أكثر من 2,2 م من الارتفاع (إمكانية التناول بدون كرسي)، والارتفاع الأكثر ملائمة هو محصور بين 50 و150 سم.

مساحات العرض يجب أن تكون ملساء، بطريقة ينزلق معها القماش جيدًا دون أن ينخدش، ويجب أن يكون ارتفاع طاولات العرض من 85 – 95 سم من أجل الزبون وقوفًا، و55 – 70 سم من أجل الزبون جلوسًا، ويكون عرضها من 70 – 85 سم.

وفي محلات الألبسة الجاهزة يجب إيجاد غرف للقياس 1,10 × 1,15 م، وصالات للقياس 1,5 × 2,00 م    276.

يتجنب تشكيل الغبار.

متاجر الأحذية في المولات:

تحتوي الصالونات الصغيرة عامةً على 500 إلى 800 زوج من الأحذية، والمتاجر المتوسطة من 8000 إلى 10000 زوج، ويُباع بالإضافة إلى ذلك مواد صيانة الأحذية أو الجوارب، ولدى المحلات أحيانًا مطبب للأرجل.

من أجل مقعدين للقياس يلحظ إيجاد خشبة توضع عليها القدم للقياس، ومن أجل اثنتين من تلك الخشبات: كرسي للخدمة، ومن أجل 40 – 60 مقعد للقياس، فإيجاد جهاز تصوير شعاعي للتحقق من قاعدة الأحذية، وفي الأماكن التي يتم فيها قياس الأحذية، يجب إيجاد سجادة أو ممر، كما وأيضًا مرآة للقدم، ومرآة أخرى جدارية، ومن الأفضل أن يكون الاحتياط اليومي موجود في نفس الطابق، كما ويحرص على التهوية الجيدة ((رائحة الجلد)).

 

القاعات الكبيرة والأسواق

إن حركة تبادل المواد الغذائية التي كانت تتم سابقًا في الهواء الطلق بدأت تتحول تدريجيًا ولأسباب فنية تتعلق بالاستثمار والاقتصاد والصحة نحو الأسواق المغطاة.

هذه الأسواق الكبيرة التي تخدم جميع أشكال التجارة، بدءًا ببائعي الجملة وانتهاءً ببائعي الفرق، من الحكمة وضعها إذًا عند منافذ المدينة تتصل بها عبر دروب وطرق خاصة، واحتماليًا مع منافذ مائية لأولئك الذين على تماس مع المدينة دون أن يعبروها.

هناك قاعات كبرى خاصة من أجل منتجات معينة: لحوم، سمك، طيور، فواكه، خضار، ورود، ألبان … إلخ، يكون موقعها كالقاعات الكبرى المركزية.

الأسواق المغطاة تقع بالأفضلية ضمن مركز المدينة لأن المنتجات يتم بيعها مباشرةً إلى المستهلكين.

يقسم تصميم القاعات الكبرى إلى منصات، وساحات للبيع، ومستودعات وغرف باردة، ومجمدة أيضًا، وصالات فنية للخدمة.

الوحدة المعتبرة في المبنى المصمم هي المنصة، والاتساع السطحي: أماكن مكشوفة ومتحدة على شكل مجموعات، ومنصات مكشوفة مع حواجز جانبية وخلفية من أجل بيع الفواكه والخضار والورود …. إلخ، ومنصات مغلقة ((مثل المتاجر))، من أجل الحليب واللحوم والبقول …. إلخ.

ممرات من أجل القاعات الكبرى لتجار الجملة، وشوارع بعرض 4,5 – 10 م من أجل العربات والشاحنات، وبعرض 3,5 – 4 م، من أجل العربات الكهربائية وباليد، والتي تقود إلى كل المنصات دون أن تتقاطع ((اتجاه واحد))، والأسواق المغطاة ليس منصوص عليها إلا من أجل عبور المشاة، واحتماليًا مع طريق لدخول العربات من أجل تسليم البضائع.

وكلما كانت مساحة الممرات ضعيفة كلما كانت المساحة المخصصة للبيع أكبرن وذلك يتعلق بالمردود.

الغرف الملحقة للمولات:

الإدارة، مستخدمين، فنيين، مكتب لتجار الجملة، مستوردين … إلخ، وتأمين صحي، مخابر، صالات صحية، مراحيض عامة، احتمال مطاعم ومصارف، ومركز بريد، وجمارك …. إلخ.

تحتوي الأقبية على المستودعات، والغرف الباردة والمجمدة، ويكون بلوغها سهلًا من قبل أصحاب المنصات بواسطة درج، ورافعة، ومرتقى … إلخ. وإيجاد بالإضافة إلى ذلك التدفئة، الآلات، الكراجات، كراجات الدراجات، والورشات الميكانيكية، والمراكز الكهربائية.

الوضعية تكون بمستوى واحد، مع باحة كبيرة، وأماكن مغطاة من أجل العربات باليد، والسيارات تكون مفضلة، ويحرص على أن تكون التهوية والإنارة جيدتين، مساحة النوافذ 25 – 40% من مساحة الأرضية.

الحرارة الأعظمية المحيطة موجودة ضمن +4 م و+20 م، ويجب أن تكون الأرضية خشنة، وكتيمة للماء، ومقاومة، ومستديمة وسهلة التنظيف، وبما أن القاعات الكبرى ((منصات، وممرات)) يجب أن تكون مروية ومنظفة بتدفق الماء، فيحدث بشكل كافي مآخذ للماء ومجاري تصريف مائلة، ويحرص على تصريف النفايات والفضلات وإلى الحماية ضد الجرذان.

والمباني الحاملة ذاتها دون أعمدة تسمح بتغيير التقسيم إلى منصات.

المتاجر الكبرى والمراكز التجارية – المستودعات 

تجهيزات التبريد

إن تجارة الجملة التي تؤمن توزيع المنتجات الغذائية، كالنبيذ، والكحوليات، وأيضًا المواد المكملة …. إلخ بين أصحاب المصانع وتاجر الفرق، هي بحاجة إلى مستودعات وتجهيزات تبريد، والموقع القاعات الكبرى المركزية.

العمليات:

استقبال البضائع – الفرز – تجارب المخبر – التخزين – التعبئة – التغليف – تبديل التغليف – المزج، تجميع الطرود للتسليم والشحن، ومن الأفضل أن تتم جميع هذه العمليات على مستوى واحد.

وفي التخزين على عدة طوابق، فإن المواد الثقيلة ذات الأجزاء الكبيرة تكون على مستوى واحد ((طحين، سكر، ملح … إلخ))، والمواد الخفيفة ((معجنات غذائية …. إلخ)) في الطابق؛ وفي الأقبية تكون الخمور، والغرف الباردة بدرجات حرارة من  إلى -4  والغرف المجمدة إلى -20 م.

مستودعات مبردة من أجل حفظ المواد الغذائية

تخزن بشكل منفصل المراد ذات الرائحة القوية، أو ذات الحساسية للرائحة، وأيضًا المنتجات التي تفسد بسرعة (خل، حليب، تبغ)، وتكون التهوية جيدة ومكيفة ضمن غرف الفواكه والخضار مع وجود مناخل.

تختلف تجهيزات التعبئة حسب طبيعة المواد، فمن أجل السوائل هناك أجهزة ترشيح، وإملاء زجاجات، ومن ثم سد، وكبسلة صفائح، وعنونة. أما من أجل المواد الصلبة: فآلات للوزن، وللتعبئة، وللضغط، ومن ثم للوضع في رزم، واحتمال جهاز لحام للصفائح.

هناك صالة لتنظيف الأوعية والزجاجات بالبخار أو بالماء الحار، وتجميع البضائع المخصصة لمختلف المتاجر في أحواض معدنية مشبكة بقصد الشحن، ومكاتب للإدارة، وتجهيز صحي من أجل المستخدمين.

بواسطة Firas Faraji

فراس فرجي مهندس معماري و مصمم يشارك معكم تشكيلة و ثروة كبيرة في الديكورات و الاكسسوارات الفخمة من خلال خبرته من السنوات التي قضاها في العمل مع أبرز العلامات التجارية التركية و مكاتب التصميم. يمكنك رؤية مقالات التصميم, عناصر التصميم, مشاريع قمت بتنفيذها و مشاريع اعجبتني افكارها, بالاضافة الى المتجر المتخصص بالاكسسوارات والديكورات التي تجعل من فراغك أكثر حيوية و جمال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *